Star Forums koukou
أهلا بكم في هذا المنتدى و نتمنى أن نكونو عند حسن ضنكم.
إذا كنت غير مسجل اضغط على التسجيل
دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة
» فيلم الحمالة المغربي
الأحد يوليو 03, 2016 10:10 am من طرف Admin

» cours de géodynamique interne S2 SVI STU
الأحد مارس 27, 2016 12:08 pm من طرف Admin

» سكيتش رائع للكوميدي صويلح
الإثنين فبراير 22, 2016 6:23 am من طرف Admin

» برنامج مميز لتعلم القراءة والتلاوة القرآنية كلمة كلمة
الثلاثاء يناير 12, 2016 2:46 pm من طرف Admin

» إيكو يقلد نجوم الاغنية العربية
الأحد يناير 10, 2016 5:06 pm من طرف Admin

» دليل التلميذ ما بعد البكالوريا علوم رياضية
الأحد يناير 10, 2016 5:03 pm من طرف Admin

»  Tectonique des plaques
السبت يناير 02, 2016 7:02 pm من طرف mouhsine1997

» Wegener et la dérive des continents - SVT - 1ère S - Les Bons Profs
السبت يناير 02, 2016 6:55 pm من طرف mouhsine1997

» LA PRESSION OSMOTIQUE
الخميس ديسمبر 31, 2015 8:56 am من طرف Admin

» Chapitre 2 – 3ème Partie : Noyau, mitose et méiose - Cours de Biologie du DAEU-B
الخميس ديسمبر 31, 2015 8:50 am من طرف Admin

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 22 بتاريخ الأحد فبراير 16, 2014 12:39 pm
تصويت

هل أنت من المدمنين على الهاتف النقال؟

 
 
 

استعرض النتائج


أجوبة حول تساؤلات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أجوبة حول تساؤلات

مُساهمة  Admin في الأحد فبراير 02, 2014 5:28 am

- لماذا أشاهد عسل غامق اللون وعسل آخر ناصع البياض, كذلك أرى عسل كثيف القوام وآخر خفيف القوام؟
السبب فى ذلك يرجع إلى عوامل عديدة, لعل أهمها هو نوع الزهور التى استمد منها النحل الرحيق الذى قام بتحويله إلى عسل, فمثلاً عسل زهور البرسيم يتميز بلونه الأصفر الكهرمانى فى حين عسل زهور القطن يتميز بلونه الأحمر الغامق, وأيضاً عسل حبة البركة يتميز بلونه الأسود القاتم ولزوجته العالية للغاية.

- ما هو الغذاء الملكى؟
الغذاء الملكى مادة جيلاتينية بيضاء اللون تفرزها غدد خاصة فى الشغالات صغيرة السن لتغذية يرقات خاصة لتحويلها إلى ملكات أو لتغذية الملكة الموجودة فى الطائفة, والغذاء الملكى غنى جداً بالبروتين والفيتامينات, فيؤدى إلى اكتمال نمو المبايض فى هذه اليرقات فتتحول إلى إناث كاملة النضج, فى حين أن اليرقات الأخرى تتغذى على خليط من العسل وحبوب اللقاح مما يؤدى إلى عدم اكتمال أعضائها التناسلية فتنتج إناث عقيمة لا يمكنها من إتمام عملية التلقيح, وبالتالى وضع البيض, وهذه المهمة مقصورة فقط على الملكة.

- ماذا أفعل إذا تعرضت للسع النحل؟
فى العادة فان النحل لا يقوم باللسع إلا إذا تمت إثارته أو استفزازه, فعندما تكون قريباً جداً من طائفة النحل حاول أن تتمتع بالهدوء ولا تصدر أى حركات سريعة أو تلوح بذراعيك فذلك يسبب إثارة النحل, أما إذا تعرضت فعلياً لهجوم النحل فابتعد بأسرع ما يمكنك وحاول الدخول بين الأشجار إذا أمكن ذلك, أما إذا تعرضت للسع, حاول نزع آلة اللسع بسرعة بأظافرك أو بملقاط حيث أنها تظل حية لفترة من الوقت وتقوم بضخ السم فى مكان اللسع, كذلك حاول أن تضع قطعة من الثلج مكان اللسع منعاً لحدوث الورم.

- هل لسع النحل يسبب ضرراً للإنسان؟
على العكس تماماً, فقد ثبت علمياً أن سم النحل له فوائد طبية عديدة وخصوصاً فى علاج أمراض الروماتيزم, والتهاب المفاصل, كما أنه من الملاحظ أن العاملين فى مجال تربية النحل نادراً ما يصابون بمثل هذه الأمراض لتعرضهم الدائم للسع النحل.

- كيف يمكننى التمييز بين العسل الطبيعى والعسل غير الطبيعى ؟
يلجأ بعض مروجي العسل إلى الطرق التالية فى غش العسل :
* إضافة محلول سكر السكروز . * إضافة محلول سكر الجلوكوز التجاري .
* إضافة محلول السكر المحول . * إضافة العسل الأسود . * إضافة الماء .
يحاول بعض مروجى العسل التشكيك فى الأعسال الأخرى وقد اقترحوا بعض الاختبارات البدائية ينشرونها بين المستهلكين تقوى من مدى إقناعهم بما ينتجونه من أعسال جيدة وكلها اختبارات خاطئة تتلخص فيما يلى:
- يعتقدون أن لون العسل يجب أن يكون قاتماً لأنه قد تم جمعه من الأزهار البرية . ولكن فى الواقع وحسب خبرتى مع هذه الأعسال وبسؤالهم عن كيفية إنتاجهم لهذا العسل وبمشاهدتي الميدانية لهذه العملية فان إنتاجهم من عسل النحل يكون بطريقة غاية فى البدائية حيث :
- يتم إنتاجه من الخلايا البلدية فى أقراص قديمة ، وهذه تكسب العسل لوناً داكناً .
- يتم تسخين العسل على درجات حرارة عالية لفصله من الشمع وهذه العملية تشجع تكسير جزئ الفركتوز كما سبق الذكر وينتج عنه مادة الهيدروكسى ميثايل فيرفورال والتى تكسب العسل اللون الداكن .
-تعريض أقراص العسل للشمس لفصل العسل منها تحت الحرارة العالية وخاصة فى دول الخليج حيث أن ذلك أيضاً يشجع على إنتاج مادة الهيدروكسى ميثايل فيرفورال .
-ينشرون بين المستهلكين أن عسل مثل عسل السدر ذو اللون الداكن أو الأعسال المنتجة من الأعشاب البرية هى الوحيدة التى تشفى من الأمراض, ولكن فى الواقع فان عسل النحل الطبيعى هو عسل النحل الطبيعى (أنظر مكونات العسل ), لذلك فان هؤلاء المستهلكين يتفاخرون باقتناء مثل هذه الأعسال والتى يصل سعرها إلى أرقام مبالغ فيها للغاية .
-يلجأ بعض النحالين إلي تغذية النحل قبل قطف المحصول على شراب البيبسى كولا والذى يخزنه النحل مع العسل فيكسبه طعم خاص وكذلك اللون البنى .
- يلجأ بعض النحالين إلى إضافة العسل الأسود إلى عسل النحل لإكسابه اللون والطعم المميزين .
ومثل هذه الأعسال تسقط فى اختبار المواصفات والمقاييس ولكن تسويقها يتم بطريقة شخصية .
- اختبار آخر تعود كثير من المستهلكين إجراءه إذا تم غمس ملعقة فى العسل وسحبها إلى أعلى فإنها تعمل مع سطح العسل خيط لا ينقطع، ولكن إذا انقطع هذا الخيط فان ذلك يدل على أنه عسل مغشوش. وهذا الاختبار غير سليم لأن ذلك يعتمد على نسبة الرطوبة فى العسل ( المحتوى المائى ) وفى المتوسط فان نسبة الرطوبة فى العسل حوالى 18% بمدى يتراوح من 12 : 32% ونظراً لجفاف الجو فى بعض المناطق فان نسبة الرطوبة فى العسل تتراوح ما بين 9 : 13% . وهذا العسل لزج جداً ويكون خيطاً لا ينقطع, لذلك فانه لا يمكن الاعتماد على هذا الاختبار .
- اختبار آخر وهو غمس عود ثقاب فى العسل و محاولة إشعاله فى جدار علبة الكبريت ، فإذا اشتعل العود دل ذلك على أن العسل جيد، وإذا لم يشتعل دل ذلك على أن العسل مخلوط بالماء، وهذا اختبار لا يمكن الاعتماد عليه حسب نسبة الرطوبة فى العسل .
- اختبار آخر يعتقد الكثيرون أنه يعتمد على نظرية التوتر السطحى وذلك بإلقاء قطرة من العسل على الرمل فإذا تكورت هذه القطرة فان ذلك يعنى أن العسل سليم، وإذا لم تتكور فمعنى ذلك أنه عسل مغشوش, وهذه الفكرة أيضاً خاطئة لأنها أيضاً تعتمد على نسبة الرطوبة فى العسل .
من هنا يأتي التساؤل وهو كيف تعرف أن عسل النحل طبيعى بطريقة سهلة؟ الحقيقة الإجابة صعبة على هذاالسؤال ، فالطريقة السليمة لمعرفة غش العسل هى التحليل الكيميائى، ولكن بعض الذواقة والذين لهم خبرة طويلة فى العسل يمكنهم معرفة ذلك عن طريق ما يلى :
1- عند تناول العسل يدرك المستهلك طعم شمع النحل حيث يدل على أن العسل أتى فعلاً من قرص العسل .
2- نكهة العسل دالة على مصدره إن كان عسل موالح أو برسيم أو قطن حيث تظهر هذه النكهة بوضوح فى العسل .


- النحل يتم تغذيته على محاليل سكرية وبالتالي فان العسل الناتج عسل سكر...
فى مفهوم العديد من المستهلكين أنه توجد طريقة أخرى لغش العسل ، وهى تغذية النحل على محلول سكروز أو سكر محول, حيث يعتقدون أن ذلك ينتج عنه عسل مغشوش فبدلاً من أن يتغذى على رحيق الأزهار فانه يتغذى على المحلول السكرى, ولكن هذا الاعتقاد خاطئ ، فتغذية النحل تعتبر عنصر هام وخاصة فى فترات عدم تواجد الأزهار وأنه من الصعب إمداد طائفة نحل العسل بكل ما تحتاجه من المحلول السكرى بالرغم من أن رحيق الأزهار يتكون بشكل عام فى المتوسط من 30 : 35 % سكروز ( سكر القصب ) و 60 % ماء .


- ما هو البروبوليس, كيف يمكن الحصول عليه من الطائفة, وما هى استخداماته الطبية؟
تنتج العديد من النباتات صموغ ومواد راتنجية فى أماكن الجروح, أو حول البراعم والأوراق الجديدة, وهذه المواد تحمى النبات من المهاجمة بواسطة البكتيريا والفطريات والحشرات.
وغالباً ما يجمع النحل هذه المواد ويستخدمها داخل الخلية حيث يقوم باستخدامها لسد الشقوق والفتحات فى الخلية, فتكسب النحل حماية مثل تلك التى تكسب بها النباتات.
وكلمة بروبوليس مشتقة من الكلمات اللاتينية Pro(before) + polis(city حيث سمى بذلك لأن النحل يستخدمه فى تضييق مدخل الخلية فى الشتاء.
ومادة البروبوليس تعتبر غير مرغوب فيها من قبل النحالين للأسباب التالية:
1. تلتصق بالأيدى والملابس فى الطقس الحار.
2. تعتبر ملوث طبيعى لشمع النحل.
3. تسبب صعوبة فى فصل البراويز عن بعضها.
فوائد البروبوليس بالنسبة للنحل:
1. يقدم حماية طبيعية للنحل نظراً لطبيعته اللزجة حيث يقوم باصطياد الكائنات الدقيقة.
2. يحتوى على المواد الفلافونية وهى منتجات نباتية تحتوى على عدد كبير من ذرات الكربون وتظهر مقاومة عالية للبكتريا.
3. يستخدمه النحل فى سد الشقوق والفتحات لمنع الكائنات الضارة من الدخول إلى الخلية.
4. يستخدمه النحل فى تغليف الكائنات الكبيرة والتى قتلها النحل داخل الخلية ولم يستطع جرجرتها إلى خارج الخلية, حيث يمنع ذلك تعفن الحيوان الميت.
وبعض النحالين قد يطلق علي البروبوليس اسم "صمغ النحل" أو "العلك", والبروبوليس مادة صلبة عندما تكون باردة, وناعمة ولزجة عندما تكون دافئة.
فوائد البروبوليس للإنسان:
1. مضاد للبكتريا حيث له فاعلية موضعية وجهازية مثل البنسلين الطبيعى, كما أن له خواص مضادة للفطريات والفيروسات.
2. يستخدم كمداوى عام لالتهابات وقرح الأمعاء.
3. يساعد فى تأخير وإعاقة تكاثر الخلايا السرطانية.
4. مقوى عام حيث يزيد النشاطات الطبيعية والنشاطات الذهنية.
5. مضاد للحمى والتهابات البروستاتا.
6. يفيد فى حالات الأنفلونزا والتهاب الأنف وحساسية الصدر والتهاب الجيوب الأنفية.
7. يقوى المناعة الطبيعية للعدوى.
8. يفيد فى حالات تصلب الشرايين والدهون.
جمع البروبوليس:
يجمع البروبوليس من الطائفة باستخدام عتلة عادية حيث يوجد على فى الفتحات بين البراويز أو مدخل الخلية, كما يمكن جمع باليد وبسهولة بالغة ولكن بكميات ضئيلة, ولكى يمك جمع كميات كبيرة منه يجب تربية سلالة النحل القوقازى حيث تشتهر هذه السلالة بميلها الشديد لجمع البروبوليس.

_________________
avatar
Admin
Admin
Admin

عدد المساهمات : 373
نقاط : 13642
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 19/03/2011
العمر : 20

http://forums-koukou.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى